تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

هل أنت مع الصراحة ؟

بقلم : نوار - سوريا

هل لديك عدة أقنعة أم تفضل فقط قناع الصراحة ؟

الصراحة هي أن تقول الحقيقة المجردة بلا تجميل ، أن تعبر عن مشاعرك بدون مواربة ، أن تجاهر بمعتقداتك بدون خوف ، أن تقول رأيك بلا خجل أو تردد ، و لكن .. هل جميع مواقف الحياة تتطلب منك أن تكون صريحاً ؟ ألا تجد نفسك في بعض الأحيان مجبر على التخلي عن صراحتك و استبدالها بالمجاملة ؟ إليك بعض الأمثلة ..

- مرحباً لماذا لم ترد على رسائلي
- آسف .. كنت مشغولاً
و الحقيقة هي أنك رأيت رسائله و لا تريد التكلم معه لكنك لم تصارحه بذلك .

- ما رأيكِ بفستاني الجديد .. هل هو لائق علي ؟
- فستانكِ رائع ، من أي متجر اشتريته ؟
و الحقيقة هي أن فستانها لم يكن جميلاً و لو قدم لكِ مجاناً ما كنتِ ارتديته .

دعاك أحدهم على وجبة الغداء عنده في المنزل و بعد الإنتهاء منها :
- ها .. ما رأيك بطبخ زوجتي
- إنه لذيذ ، أنت محظوظ بها
و الحقيقة هي أن طبخ زوجته لم يكن لذيذاً أبداً و أجبرت نفسك على الأكل مجاملةً لهما .

هذه المواقف و غيرها لو اتبعت معها نهج الصراحة ألن تتحول إلى إنسانٍ فظ ؟ ألن يراك البعض وقحاً و متكبراً ؟

في الحقيقة الحياة حتى تعاش تحتاج لمسايرة هذا و مجاملة ذاك .. طبعاً لا أقصد بكلامي أن تتحول إلى متملق و منافق ، و لكن المبالغة بالصراحة ستسبب لك الكثير من المشاكل لذلك من الأفضل في كثيرٍ من الأحيان إن لم تكن قادراً على المجاملة أن تحتفظ برأيك لنفسك و لا تجاهر به لأن قوله سيسبب لك صداعاً أنت في غنى عنه .

أسئلتي لكم هي :
1 ـ هل أنت صريح ؟ و إلى أي حد تبلغ صراحتك ؟
2 ـ هل سببت لك هذه الصراحة مشاكل مع الآخرين ؟
3 ـ هل لو أخبرك أحدهم برأيه الصريح بك تتقبله بدون زعل ؟
4 ـ في تعاملك مع البشر .. هل ترتاح للإنسان الصريح مع أن كلامه يكون مؤلماً أو جارحاً في بعض الأحيان أم أنك تفضل الإنسان المجامل الذي يصفق لك دائماً و يطربك بالمديح ؟
5 ـ هل تعتبر المجاملة نوع من أنواع الكذب أم تراها من ضروريات اللباقة ؟
6 ـ برأيك .. متى تتحول الصراحة إلى وقاحة ؟

تاريخ النشر : 2016-10-17

تم تحرير ونشر هذا الموضوع بواسطة : نوار
قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق