الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

جرائم قتل واختفاء غامضة

بقلم : مصطفى سيد مصطفى - - مصر
للتواصل : https://www.facebook.com/mostafa.ahlawy.22

هناك جرائم واختفاءات يشوبها الكثير من الغموض

لطالما قرأنا عن جرائم قتل غامضة و مريبة تم اكتشاف بعضها و القبض على المجرم , و البعض الآخر ما زالت غامضة لم يتم اكتشاف المجرم , وفي بعض الأحيان لم يتم اكتشاف الضحية نفسها ... وفي هذا المقال سنتطرق لبعض أكثر الجرائم غموضاً و غرابة .

1- أين اختفي توم طومسون ؟

كان توم طومسون رساما مولعا برسم المناظر الطبيعية

توم طومسون (Tom Thomson) هو فنان و رسام كندي مشهور ولد عام 1877 بمقاطعة أونتاريو الكندية , كان شاباً يافعاً له العديد من الأعمال و اللوحات الفنية الرائعة وقد تعرف على بعض الرسامين و تأثروا به و سعوا لتكوين رابطة لرسامين المناظر الطبيعية تسمي مجموعة السبعة (Group of Seven) و لكن القدر لم يمهله أن يحقق حلمه ففي 8 يوليو عام 1917 اختفي توم و قد شوهد لآخر مرة في رحلة صيد في زورق في بحيرة كانوي.

اختفى اثناء رحلة صيد في البحيرة

وقد عثر على جثته بعد ثمانية أيام طافية على سطح بحيرة كانوي , و بعد العثور على الجثة أصبح موت طومسن حديث الشارع في كندا . وعند فحص جثة الرسام الشاب وجدوا أن خيط الصيد ملفوف 16 مرة حول كاحل توم كما أن هناك جروح متفرقة في منطقة الصدغ الأمر الذي دفع الكثيرين للاعتقاد انه لم يسقط في البحيرة ببساطة .

ويتفق بعض المحققين أن الأمر مجرد حادثة ليس لها جانب جنائي , و لكن إذا كان هناك سبب جنائي فكيف حدث ذلك ؟ من الممكن أن يكون قارب طومسون قد اصطدم بجذوع الأشجار فقد كان هناك عملية قطع للأشجار في الغابات المحيطة للبحيرة و رجح البعض نظرية وجود إعصار أدى إلى إنقلاب زورق طومسون وغرقه , واقترح آخرون أن طومسون تلقى ضربة على الرأس، ربما من مجداف. وهناك أيضا نظرية الإنتحار فقد يكون طومسون أغرق نفسه عمداً عن طريق لف خيط الصيد حول كاحله .

النظريات حول هذه الجريمة عديدة فتذهب بعض التفسيرات أن من قتل طومسون هم بعض الأعداء و الجواسيس كانوا مختبئين في الغابة لإعاقة القطارات التي تحمل المساعدات و مئونات الحرب لأوربا في ذلك الوقت فقد يكون طومسون قد شاهدهم.

في الحقيقة لا أحد يعلم ماذا حدث لطومسون و حتى الآن يظل سبب وفاته لغزاً كبيراً.

2- جريمة السيارة المشتعلة

الفريد راوز وصورة سيارته المحروقة

ألفريد راوز (Alfred Rouse) هو مجرم و قاتل بريطاني . في عام 1930 حاول راوز خداع الشرطة و إقناعهم إنه قد مات , فماذا فعل يا تري ؟

قام راوز باصطياد رجل من مسافرين الأوتوستوب* قرب بلده نورثامبتون شرق إنجلترا و انهال راوز على الرجل بالضرب بالمطرقة على رأسه حتى تأكد من موته ثم وضع جثة الرجل في سيارته , أي سيارة (راوز) , وأشعل فيها النيران لكي تأكل النار ملامح الجثة , و قد شوهد راوز و هو يفر من مسرح الجريمة ولم يتبين الناس من هو صاحب الجثة , و لكن في وقت لاحق ألقت الشرطة القبض على راوز و حكم عليه بالإعدام و لكن من هو صاحب الجثة ؟.

لفترة طويلة اعتقد البعض أن صاحب الجثة هو ويليام بريجز (William Briggs) , فقد كان لدي بريجز موعد مع الطبيب وقت ميعاد الجريمة و كانت عيادة الطبيب قريبة من مكان الجريمة وقد اختفى منذ يوم الجريمة و لم يعثر عليه بالإضافة إلى ذلك كان بريجز يشبه راوز الأمر الذي ساعد على ترويج التفسير بأن صاحب الجثة هو بريجز . و قد أغلقت القضية على ذلك الوضع , و لكن في عام 2012 أرادت عائلة الضحية (بريجز) التأكد إذا كان بريجز هو الضحية التي قتلها راوز أم لا , و في يناير كانون الثاني عام 2014، بعد إجراء تحقيق من قبل فريق الطب الشرعي من جامعة ليستر وجامعة نورثمبريا، أعلن أن ويليام بريجز لم يكن هو ضحية جريمة القتل.

فمن إذاً الذي قام راوز بضربه حتى الموت وأحراقه ؟ .. تظل إجابة هذا السؤال سراً لا يعلمه إلا الله.

* الأتوستوب :هي طريقة سفر و انتقال قليلة التكلفة، يستخدمها غالبية الشباب في رحلاتهم وانتقالاتهم ، ابرز معالم هذه الطريقة عنصرين أولهما أن الرحال ينتقل من مكان إلى مكان مستخدما الإشارة بيده لأصحاب السيارات كي يصحبوه معهم في طريق سفرهم دون أن يدفع أجرا مقابل خدمة التوصيل .

المصادر :

- 10 Completely Mysterious Deaths 
- Tom Thomson - Wikipedia 
- Alfred Rouse - Wikipedia 


تاريخ النشر : 2016-12-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر