الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

هل أنا السبب ؟

بقلم : noura - الأرض

كيف أصلح خطئي و أكفر عنه دون أن أفضح نفسي ؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، أنا فتاة كنت أزاول تعليمي في بلد أوروبي منذ سنوات و قد تعرفت هناك على شاب من بلدي يكبرني بسنتين يكمل دراسته أيضا ، و قررنا الارتباط و عدنا لبلدنا و أقمنا خطبة و فاتحة كما يقال ، و رجعنا لنكمل الدراسة ، و قد كنا نلتقي ككل مخطوبين و رغم أنه كان يملح إلى بعض الطلبات و لكني لم أوافقه عليها قبل العقد ..

توترت علاقتنا كثيراً و بتنا نتشاجر دائماً و لنفس الأسباب و أحياناً لأسباب تافهة جداً ، فيغلق هاتفه و يختفي أياماً لا أعرف ما يفعله فيها ؟ و أخيرا تدخل الأهل و قرروا الإسراع في الزواج  حتى نتجنب المشاكل التي تحدث بيننا ، و بينما كنا نعد العدة اكتشفت أنه على علاقة مع فتاتين واحدة أجنبية و الأخرى عربية تدرس في جامعتي و كانت مطلقة و هي من أرسلت لي صور لهما و محادثات على مواقع التواصل ، انفصلت عنه نهائياً و فضحته بين الأهل و الأصدقاء ، و لكن وجدت بأن الأمر كأنه لم يكن و بأنه قد خطب مجدداً فتاة أخرى غير رفيقتيه ، و واصل حياته و انقلبت حياتي إلى جحيم ..

و أعماني الغضب و كانت لدي صديقة نصحتني بالانتقام منه عبر السحر، لم أكن من أصحاب هذه الأعمال و لم أقربها يوماً و لكن النار المتقدة في قلبي أعمتني في لحظة غضب و ضعف فوافقتها ، و كانت هي من قامت بكل شيء بينما لم يكن علي سوى دفع المال ، كان هذا منذ سنة تقريباً ، و في الحقيقة، لم أصدق قولها أو عمل الساحر و نسيت الموضوع تماماً ، إلا أن الرجل الذي كان خطيبي قد تزوج منذ فترة وجيزة ، و قد سمعت من بعض صديقاتي بأنه يعاني من مشاكل جمة في زواجه بسبب عجزه عن الاقتراب من زوجته و قد يصل الأمر بينهما للطلاق !

لا أعرف ما أقوله ، أخشى بأن يكون السبب تلك الفعلة الغبية التي قمت بها في لحظة غضب و لم أكن أعلم عواقبها ، لقد كنت طول حياتي محافظة على ديني و صلاتي و أخشى عقاب الله لي لأني أتيت ساحراً ، و لكني كنت مغيبة بسبب الغضب ، كيف أصلح خطئي و أكفر عنه دون أن أفضح نفسي ؟ لأنه من المحتمل أن لا يكون لي علاقة بالموضوع من الأساس .

 


تاريخ النشر : 2016-12-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر