تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

طريقة علاجي

بقلم : الغريبة بين أهلها - المغرب

فجأة أحسست بألم شديد في بطني و بدأت بالبكاء

السلام عليكم أصدقائي ، كنت قد حكيت لكم عن معاناتي و عدت اليوم لأحكي لكم عن بداية علاجي ..

اتبعت نصائحكم الغالية ، و ذهبت إلى أحد الرقاة المشهود لهم ، و عندما بدأ بترتيل القرآن لم أشعر بشيء ، لكن فجأة أحسست بألم شديد في بطني و بدأت بالبكاء ، و طالبته بالتوقف ، لكنه استمر ليكمل الجلسة .. عندها لم أتذكر شيء و رفض أبي إخباري بما حدث .

عدت إلى البيت و أنا أشعر بالتعب الشديد ، كنت أريد النوم فقط ، و بالفعل حصلت على مرادي .. و عندما أفقت وجدت أمي بجانبي و الدموع في عينيها ، أخبرتني أن الراقي أخبرهم بأن ما بي هو مس شيطاني ، و أن المشكلة صعبة بعض الشيء ، و أخبرتني أيضاً أنه سيأتي إلى بيتنا يومياً ليتابع حالتي ..

لا أخفيكم سراً ، فلقد أحسست بكره تجاه الراقي ، و لا أدري لماذا مر اليوم و أنا شبه غائبة لا أتكلم و لا أرغب في شيء إلى أن نمت .. فرأيت نفسي في مكان خالي و كأني في حفرة عميقة لا أحد معي سوى ذلك الصوت الذي يسألني ماذا فعلت لك ؟

استيقظت و ذلك الصوت يرن في أذني ، كان قلبي ينبض بسرعة ، لم أنتبه للوقت ، فقمت و جلست في سريري إلى أن ظهر الصبح ، كنت كمن ينتظر حتفه ، جاء الراقي و هذه المرة كان معه شخص آخر ، جلس بقربي هو و أبي كنت خائفة لدرجة أن أردت الهروب ..

سأحكي لكم ما حدث في هذه الجلسة و باقي الجلسات لكن لا أعدكم بالكثير ، فربما لن أكون واعية ، كل ما سأحكيه سيكون مما حكوه لي ..


تاريخ النشر : 2016-12-29
تم تحرير ونشر هذا الموضوع بواسطة : نوار
قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق