تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أحداث غريبة (2)

بقلم : فكتوريا - العراق

حكايات يشوبها الرعب والفزع


 مــرحباً أصدقائي .. لقد عدت اليوم ومعي أحداث غريبة جديدة لأرويها لكم ...

1- من أعطاها المنشفة ؟!

هذه القصة حدثت مع صديقتي تحديداً .. وقالت أنها كانت تستحم ونادت على شقيقتها لتطعيها المنشفة .

أخذت منها المنشفة من خلف الباب ، أي أنها لم ترى من أعطاها المنشفة ، وبعد أن خرجت من الحمام تذكرت أن شقيقتها ذهبت مع والدتها لزيارة جارتهم الجديدة ، وظلت مصدومة وهي تفكر وتقول .. لو اختي ليست موجودة بالمنزل .. إذن من الذي أعطاني المنشفة ؟! .. فمن برأيكم الذي أعطاها المنشفة ؟!


***
2- الحمام المسكون ..

هذه القصة حدثت معي عندما كنت في المرحلة الإبتدائية ، كنت أدرس في مدرسة جميلة ذات تعليم ممتاز ومعلمين جيدون ..
 
ولكن هناك شيء واحد غير جيد في تلك المدرسة .. حيث كان هناك حمام مسكون ، ويقولون أن هناك فتاة انتحرت داخل ذلك الحمام ، وسبب انتحارها أن والدها يريد أن يمنعها من مباشرة دراستها ، كنا نخاف أن ندخل ذلك الحمام ؛ لأننا كنا نسمع صوت نحيب وبكاء يأتي من بين طياته الباردة !!
 
واقسم أننا مرة رأينا ثعبان متوسط الحجم يخرج من أسفل باب الحمام ! وذات مرة ذهبت إحدى صديقاتي للحمام .. وبعد مدة قصيرة عادت تصرخ كالمجنونة قائلة .. مخيفة ..مخيفة .. مخيفة ..

ولكن من هي المخيفة ؟!  سألناها وقالت أنها رأت فتاة في الحمام ظنت في البداية أنها طالبة أخرى من نفس الصف .. ولكن عندما التفتت إليها كانت بلا عيون !! وشكلها كان مرعب بمعنى الكلمة !!


***
3- الشقة المسكونة ..

هذه أحداث أخرى حدثت معنا في تلك الشقة المشؤومة .. ذات يوم كنت أدرس ، وسمعت صوت مواء يأتي من تحت السرير بالضبط ، في البداية لم أهتم لأنني ظننته صوت قطتي ، ولكن لحظة .. قطتي في الصالة  وباب غرفتي مسدود ولا تستطيع أن تدخل !!

وارتفع صوت المواء أكثر وأكثر ورفعت غطاء السرير ونظرت تحت السرير ، ولكن لم يكن هناك أي شيء تحته !!
 
أنا متأكدة مليون بالمئة أن الصوت كان قادم من تحت السرير .. برأيكم من الذي أصدر الصوت ؟!


القصة الثانية .. مرة أتت عمتي لزيارتنا ومعها ابنتها ، وقد كان الطريق طويل وعمتي كانت متعبة لذلك تناولنا العشاء وجلسنا نتسامر فيما بيننا ، وذهبت عمتي للنوم بسبب تعبها ، وبقينا أنا وأمي وابنة عمتي نتحدث ..

 كانت أمي تحدثنا عن طفولتنا ، وكنا نحب أن نستمع لها وأن نسخر من بعضنا أنا وابنة عمتي ونمزح ، وقطع حديث أمي صرخة عمتي !! ذهبنا بسرعة لنعرف مابها .. اقسم أن وجهها كان مليء  بالخدوش !!  وسألناها من أين أتت ؟! قالت أنها كانت نائمة وحلمت أن هناك مجموعة من القطط السوداء ذات عيون بيضاء كبيرة تجمعت عليها وخدشتها !!

 
والغريب في الأمر أن كل من ينام في ذلك المكان يحلم نفس الحلم !! ومن يحالفه الحظ يستيقظ ويهرب من ذلك المكان ولا يعود إليه أبداً !

هذه الأحداث الجديدة أتمنى أنها قد نالت إعجابكم  وأرعبتكم بما فيه الكفاية ، وانتظروا جديدي إذا أحببتم قصصي ..

تاريخ النشر : 2017-01-21

تم تحرير ونشر هذا الموضوع بواسطة : توتو
قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق