تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أتمنی أن أستطيع قتله

بقلم : ميتة - مكان حزين

 عانيت الكثير الكثير

سأبدأ بالموضوع .. صدقوني لا قدرة لي علی الكتابة وعلی التفكير بعد قصتي قبل 12سنة...

 عندما كنا نلعب أمام الباب كان احد ابناء عمومتي و عمره 18وكنت في ذلك الوقت بعمر السابعة ، كان يأخذني إلی غرفتهم ويعتدي علي من الخلف ، اقسم عندما كتبتها تألم كل جسدي ، واكثر من مرة..

 دمر حياتي اكرهه اكرهه اكرهه.. أتمنی أن أقتله أن أقتل إبنه لكن لا أستطيع .. لا أعرف هل أنا عذراء ؟ ..  لا اعرف هل أنا مذنبة ؟..

 كنت صغيرة وعندما كبرت عرفت ماذا حصل لي ، هو طلبني لكن أبي رفض بحكم دراستي وماكنت لأقبل بخنزيراً مثله..

 هل أنتحر ؟ ..  عانيت الكثير الكثير..


ملاحظة : عمري الآن23 سنة

تاريخ النشر : 2017-05-13

تم تحرير ونشر هذا الموضوع بواسطة : سوسو الحسناء
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق