الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

مهووسة به لحد الجنون وهو لا يعرفني !!

بقلم : GOT7 GIRL - لا مكان

مرت الثلاث سنوات و مازال حبي له لم يتغير

السلام عليكم .. أنا فتاة أبلغ من العمر ١٨ عاماً ، جميلة وأحب من هم حولي على الرغم من أنني خجولة قليلاً ،  آه لا يهم أنا بالطبع مسلمة والحمد لله ، أصلي و أؤدي فروضي الدينية رغم تقصيري للأسف ولكن أتمنى من الله أن يهديني ويصلحني .. حسناً بعد التفكير كثيراً قررت أن أكتب قصتي لكم ربما تساعدوني ، مع أني لا أرى أن هناك حل لقصتي ولكن سأكتب لأنكم الوحيدين الذين أستطيع أن أشكو لكم حالتي بعد الله ، فأنا لا أملك من أشكو له سواء من عائلتي أو أصدقائي الذين توقفت علاقتي بهم بعد التخرج.
لا يهم لن أطيل عليكم ..


قصتي بدأت منذ ثلاثة سنوات تقريباً ، لقد كانت لدي صديقة تحب الموسيقى ولديها خلفية كبيرة عن مجموعة من المغنين ، هي دائماً تحدثنا عن المغنين والفرق الموسيقية التي تحبها ، نحن لم نكن نهتم لأننا لسنا مهتمين بالموسيقى كثيراً ، فجل اهتمامنا كان على المسلسلات التركية وكل جديد يعرض فيها .

المهم بعد أشهر بدأت أنجذب لأحاديثها وقمت بالبحث عن الفرقة الموسيقية التي تتحدث عنها ، لم تلفت نظري في بادئ الأمر ورأيت أنها مجرد شيء سخيف ، ولكن بعد أن بحثت أكثر عنها شعرت أنها بدأت تعجبني وقمت بالبحث عن أغاني هذه الفرقة وأسماء أعضائها ، ولفتني أحد أعضائها ، لقد كان وسيماً جداً وهادئاً وخجولاً ، إنه يشبه شخصيتي لحد ما وصوته جميل ، لقد جعلني أتعلق بهذه الفرقة أكثر وأصبح من أكبر معجبيها .

وها أنا الآن قد مرت الثلاث سنوات و مازال حبي له لم يتغير لدرجة أنني قمت بمتابعته على جميع برامج التواصل التي لديه ، وبين كل فترة أكتب له الرسائل بلغته طبعاً وأشجعه وأتمنى من كل قلبي أن يقوم بالرد علي ، ودائماً ما كنت أغار من الفتيات اللواتي يقوم بالرد عليهن .

ومرت الأيام وحبه في قلبي يكبر لدرجة أصبحت أتخيل أنه يحبني وسيتزوجني ، دائماً لا أنام حتى أغوص في خيالي الممتلئ به ، وكنت عندما يتحدث الناس من حولي عن الزواج أفكر به سريعاً ولا أتخيل أن اتزوج غيره ، ولكن الآن أدركت أنني مخطئة وتجاوزت الحد في حبه ، وأعلم أنه من المستحيل أن أتزوجه .. أولاً هو ليس مسلم وأيضاً ليس عربياً ولايعرفني .

كلما أتذكر هذا أكره نفسي وأشعر بالحزن وأكره اليوم الذي تعرفت عليه وعلى فرقته .
أرجوكم ساعدوني واكتبو أي شيء من الممكن أن يساعدني، كلمات لطيفة أو دعاء لأني حقاً متحطمة ..

شكرا لكم مقدماً

 

تاريخ النشر : 2017-10-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر