الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ضياع !

بقلم : شيرين - القطب الشمالي

أنا ضائعة بل منهارة نفسياً

مرحباً أصدقاء موقع كابوس ، لن أطيل عليكم و سأدخل في صلب الموضوع.

في البداية تعرضت لتجربة قاسية أثرت على تفكيري وشخصيتي ، منذ تسع سنوات مضت كنت في الثانوية العامة وبعد اجتهاد حصلت على معدل مرتفع ، لكن الظروف حالت دون التحاقي بالتخصص الذي أطمح له ، كذلك الالتحاق بجامعة مرموقة ، لكن التحقت بتخصص لم أرغب به وتخرجت

 لقد عانيت نفسياً طيلة أربع سنوات من الدراسة ، لم أشعر حينها بثقة أو ارتياح  لقد تبخرت أحلامي وأنظر لنفسي باحتقار رغم أني وعائلتي مررنا بظروف قاسية وتنازلت عن تحقيق طموحي ، المعاناة مازالت مستمرة حتى بعد التخرج ، مضت خمس سنوات لم أحصل فيها على عمل لكي أسند نفسي ، أصاب برهاب عند المقابلة و أخرج ، لم أحقق ما كنت أرغب به طيلة تلك السنين سوى المزيد من الضياع والإحباط

 أما عاطفيا فأنا فاشلة فصديقاتي تزوجن ولديهن أولاد ومستقرات و أنا أبلغ من العمر 27 عاماً ، كم أشعر بالإحراج عندما يأتي شخص ويسأل عن وضعي ، تقريباً ليس لدي وظيفة أو زوج لم أعد صغيرة وأشفق كثيراً على أمي لأني أشعر أني أحبطتها ، وأيضاً نظرة الناس لا ترحم ، لقد تعبت من وضعي ، أنا فاشلة وضائعة رغم ما تعرضت له من قهر لقد فقدت ثقتي بنفسي وكل ذلك بسبب ظروف خارجة عن ارادتي ، حياتي تمضي بلا هدف أو معنى

 أنا ضائعة بل منهارة نفسياً ، أريد أن أنقذ نفسي من هذا المستنقع ، لقد أضعت سنين من عمري وأنا أحلم وأحلم لكن الواقع أحبطني ، ماذا أفعل أفيدوني.

 

تاريخ النشر : 2017-11-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر