الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

امرأة في المرآة

بقلم : Darkel Nassim - الجزائر
للتواصل : [email protected]

رأت كأن امرأة بيضاء البشرة في المرآة !

مرحباً جميعاً ، هذه القصة حدثت مع ابنتَي خالتي، حيث تروي إحداهما أنها كانت قد أنهت من غسل أواني العشاء و ذهبت إلى غرفتها حيث تشاركها أختها نفس الغرفة، و بين سريريهما كان هناك كرسي، كانت أختها مستلقية تشاهد التلفاز و هي جلست تلعب مع القطة ..

و فجأة رأت القطة وقفت و أخرجت مخالبها و أنيابها و كأنها رأت كلباً أو شيئاً يريد بها أَذًى ، فضحكت عليها بنت خالتي ، و لما أدارت وجهها لمشاهدة التلفاز ألفت شيء نظرها نحو المرآة التي كانت مواجهة للكرسي، و رأت كأن امرأة بيضاء البشرة، قصيرة القامة جالسة على الكرسي و تلعب برجليها كالأطفال، فنادت على أختها بصوت خافت أن تنظر إلى المرآة، و لما رأت أختها ذالك بدأت تصرخ، حتى جاء إليهما والديهما و رويا لهما ما حدث ، و لكن أبويهما تجاهلا الأمر، أما خالتي ففضلت المبيت معهما ، و إلى الآن لم يحدث شيء غريب آخر .

 

تاريخ النشر : 2017-12-01

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر