تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس
مجموع المواضيع قي هذا القسم :492
لا تنظر إليه !
حسام طلعت فريد - مصر
في حادثة هي الأغرب منذ زمن .. لقي شابان مصرعهما في حجرة ببيت صغير وسط المدينة .. تم العثور على المجني عليهما وسط فوضى كبيرة بالحجرة .. دماء تملئ الحوائط بشكل مريب .. شموع مطفأة و كتاب عتيق غامض .. وسط تعابير خوف غريب ارتسمت على وجهيهما !!!! ...

الرهان
أميمة - المغرب
وحيد أنا بالمنزل كما هي العادة بجل أيام الأسبوع، أقضي الأمسية كما أفعل دوما، كوب شاي دافئ و مجلات من السبعينات تعيد إليك حنين أيام الصبا و التهور، يوم كنت شابا أحمق تمخط بأكمام قمصانه كلها، و تذوق جميع أنواع المواد المضرة بدءا بالحلوى ...و انتهاء بالسجائر، و لهذا ترون أن جسمي... ...

جثة حية
اونيxتشان - فلسطين
استيقظت في الصباح فوجدت نفسي غير قادر على الحركة لكني قلت في نفسي إنها مجرد تخيلات ، ثم جاء أخي الكبير وقفز على الفراش وهو يقول : "استيقظ يا كسول" ... فقلت له : "عندما أصبح قادر على الحركة سأقوم بضربك" .. وأنا غارق في الضحك .. لكن فجأة !! .. تغيرت ملامح أخي وبدأ يهز جسدي بقوة وهو يقول : "... ...

الحب الذي خدعني
خالد ياسين - مصر
هل يجوز لنا الخوف من الحب أم الخوف ممن نحب ؟ ... هي كانت أجمل امرأة رايتها ، كنت احلم أن أعيش معها بقية عمري ، لكنه لم تكن تبادلني نفس الشعور الذي يمكن أن أضحى بنفسي لأجلها ، و فعلا ضحيت بنفسي حين خسرت والدي لأجل البقاء معها ، وبعدت عنهم إلى الأبد ، كنت أتخيل أني معها أكون قد ملكت... ...

موسيقى
شخص ما 222 - المغرب
خاصة تلك التي ألفها بتهوفن.... و هذا بالضبط هو ما يحبه زميلي بالغرفة.... ليلا و نهارا دائما يصدع رأسي بتلك المقطوعة المسماة فور اليس ، و لأن الحياة تأبى إلا أن تكون قاسية معي ، فطلب تغيير الغرفة دوما ما يكلل بالرفض... كل غرف السكن الجامعي ممتلئة عن آخرها .... شخصان بالغرفة هي طاقة... ...

أصحاب العيون السوداء
أ-ن - مصر
هممت بإغلاق التلفاز استعدادا للخلود للنوم و لكن استوقفني صوت طرقات خفيفة مجهولة المصدر لم اعرها اهتماما في البداية لكنها تكررت عدة مرات فركزت كل حواسي لأعرف مصدر الصوت , لكني صعقت عندما أدركت أن مصدر الصوت يأتي من نافذتي .... اجل صوت طرقات على نافذتي .. ليس غريبا فأنا في الطابق... ...

شبح طريق الظلام
حنين - الأردن
في ليلة من ليالي شتاء عام 1990 كنت في العشرين من عمري حيث كنت اقطن انا و عائلتي في قرية بعيدة عن المدينة و عن جامعتي التي أدرس فيها .. قرية جميلة و هادئة الا انها نائية قليلا عن باقي القرى .. مما أضطرني ان أأخذ سكن جامعي حتى اختصر على نفسي عناء المواصلات اليومية .. ...

سأعود من أجلك
ريما رزق - سوريا
لم اعد استطيع التحمل أكثر,, اشعر بها مع كل نفس مع كل حركة مع أي شيء اقوم به , اشعر و كأن كيانا يقف بجانبي يترصدني يترقب كل خطوة ,, اينما ذهبت اينما كنت مع اي كان لا يتغير شيء .. هل انا اتخيل؟؟ لا اظن ذلك ,, اسمع وقع كلماتها بوضوح تام تقولها بثقة بنبرة حادة ثابتة افقدتني صبري و تحملي... ...

الحلقة
أنيس صالح عوض سعدان - اليمن
وبينما في طريقنا الى هناك كنت أحمل كتابا يسليني في الطريق بقراءته وكان هناك موضوع أثار اهتمامي كان بعنوان (( حلقة الوقت )) لم أتمعن في الموضوع جيدا إلا أنني عرفت أن صاحب المقال يقول بأن هناك فجوات زمنية تحدث في الوقت مما يسبب إعادة للوقت بكل الاحداث التي حدثت في هذا الزمن وكأن... ...

عماره رقم 14
عبد الرحمن خليل - مصر
يخرج رامز من جيبه علبه السكاكر الخاصة به التي لا تفارقه . كالأطفال هو يحبها و يقول إنها تساعده على الهدوء و لكن من كثره المزاح و الاستهزاء به بسبب تلك السكاكر أصبح يفرغها في علبة دواء ويصطحبها معه أينما كان وكل الناس يظنون انه يأخذ دواء ما و لا يعلم احد انها مجرد سكاكر !! .. يخرج... ...

منزل كراولي
هيثم ممتاز - مصر
في أحدى المدن الترفيهية في لندن ,أقف في وسط الأضواء حولي ,فهناك في اتجاه الشرق لعبة الإفعوانة الرهيبة ,وفي إتجاه الغرب لعبة قطار الموت المخيفة.. لم تستهويني تلك الألعاب يوماً ! بالتأكيد أنني الآن أمام "بيت الرعب" فأمامي بوابة حجرية ويقف على بابها رجل ينتظر أي لاعب يدخل هذه... ...

ملاك الرحمة
حورية - البحرين
آخذ رشفة من كوب قهوتي ثم أنظر بطرف عيني إلى ذلك الشاب الوسيم الذي يجلس في طرف المقهى .. منتصف العشرينات ربما .. الفتيات يحطن به من كل جهة ، ويبدو أنه هو الآخر سعيد بذلك .. ما هو السبب في شعبيته ؟ هل هي وسامته ؟ أم شخصيته الساحرة ؟ أم كلامه المعسول ؟ كم أحسده .. هؤلاء البشر الجميلون ... ...

شبح فتاة الاقامة الجامعية
ايمان - الجزائر
حصلت على شهادة البكلوريا وكنت جد سعيدة حيث إنني حققت حلمي وحلم أهلي غير مدركة لما ينتظرني . وبحكم أن التخصص الذي أردته لم يكن موجودا في ولايتي اضطررت للدراسة في ولاية أخرى . عند بداية العام الدراسي كنت مريضة لذلك التحقت بالجامعة متأخرة لمدة أسبوع ، وفي هذه الفترة قامت الفتيات... ...

هـــــــــــــو ..
أحمد مسعد محمد - مصر
أسمعهم بوضوح ... أسمع أصواتهم يضحكون في الخارج ... أسمعهم يخططون لعملية العمر كما يقولون .. أسمعهم يتقاسمون الغنائم فيما بينهم .. حتى من قبل أن يحصلوا عليها .. أسمعهم يتفقون على قتلي وتمزيقي إذا لم يحصلوا على ما يريدون . وحيدة في غرفة مظلمة ,بدون طعام أو شراب ,وبدون حتى أي منفذ... ...

قصر الرعب
دينا محمد - مصر
أنا وحدي هنا لا أعلم في أي زمان أو في أي مكان ، كلما أعرفه أنني مجرد إنسانة تائهة في هذا الظلام بين هذه الظلال المجهولة التي أراها من حين لآخر ، أينما ذهبت أجد أنني في نفس المكان ، يبدو أنه قصر لكنه مظلم و مخيف تتوالى فيه باستمرار صرخات مفزعة مجهولة المصدر . ...

بجانب الشجرة الكبيرة
أنيس صالح عوض - اليمن
كانت ذكريات عقلي ممسوحة بالكامل ... إلا ذكرى واحدة بقت في ذهني .... هي .... غضبت مني بشدة فضربتني بالصخرة على وجهي وذهبت باكية . لم ألومها على ما فعلته .. فقد كان الخبر بمثابة صاعقة بالنسبة لها .. فكرت في الذهاب إليها ومحاولة الاعتذار منها , وشرح لها موقفي .. ولم أجد نفسي إلا وأنا أتحرك... ...

رعب بالحمام
محمد العلاوي - الجزائر
تنتشر الحمامات الشعبية بكثرة في بلدان المغرب العربي ، تكون عادة دائرية الشكل ذات قبة كبيرة بها مقاعد مصنوعة إما من خشب سميك أو مبنية من الاسمنت ، وبين المقعد والآخر يوجد إناء حجري فوقه مباشرة حنفية ماء ساخنة و أخرى باردة ، و قصتي التي سوف أسردها لكم اليوم قد حصلت في هذا... ...

جليسة الأطفال و رنين الهاتف
صفاء عمران
في ليلة هادئة بأحد بيوت ونديرمر (المملكة المتحدة) عام 1982 ، قرر زوجين شابين إحضار جليسة أطفال لأبنائهم الثلاثة تراقبهم و تعتني بهم عند غيابهم لحضور حفلة مسائية يستمتعان بها مع الأصدقاء. بعد نصف ساعة من الانتظار دق الباب .. لقد حضرت فتاة شابة تدعى هيلين في السادسة عشر من العمر ،... ...

الليلة المجنونة
نور الفارسي
كنت صغيرا أعيش في حي شعبي وسط عائلة متكاملة ، أب محترم و أم محترمة ، وقد كان في حيينا مجموعة من الناس يقومون بأعمال مثل المافيا التي نراها في لأفلام ، كانوا قدوتي .. كانوا في نظري أبطالا .. وكانوا يقومون بالعديد من لأشياء الشريرة مثل التجارة بالمخدرات و الاستفزاز و حتى القتل ... ...

أحشاء
أحمد مسعد محمد – مصر
في إحدي شوارع مصر الجديدة وفي تمام الساعة الخامسة صباحاً ,تم اكتشاف جثة لشاب في العشرينات من عمره علي جانب الطريق ,وقد تم تمزيقها والتمثيل بها بشكل بشع, وفي خلال ساعة من وقت اكتشاف الجثة ازدان الشارع بأضواء عربات الشرطة, وتم إغلاق جميع مداخل المنطقة, لكن رغم ذلك تمكن بعض رجال... ...

رسالة منتحرة
ديما السحيمي و ولاء ناصر
إلى أمي : اعلم انك بكيتي بشدة عندما رأيتي جثتي الهامدة على أرضية غرفتي المغطاة بالدماء ، أتعلمين انك من الأسباب التي جعلتني انتحر ، لماذا لم تصدقيني عندما كنت أقول لكي أن هناك أشخاصا معي بغرفتي فتضحكين ساخرة مما أقوله لك , لماذا لم تصدقيني عندما اركض إليكي بخوف والدموع تملأ... ...

عذاب الضمير
جيجى عادل
حكمت المحكمة حضوريا بإحالة أوراق المتهم حسام إبراهيم السيد إلى مستشفى الأمراض النفسية و العصبية و ذلك لبيان مدى قواه العقلية وقت ارتكاب الجريمة و مدى مسؤوليته عنها . ابتسم المحامى في ظفر و هو يزهو كالمنتصر و ألقى نظره على حسام بداخل قفص الاتهام و اتسعت ابتسامته أكثر فحسام... ...

إلي مديري ...
الشيماء
تنهدت في عمق وأنا أتطلع إلي المصباح المتدلي من السقف ، إنه المكان المثالي لمن في بالي ، فقط لو كان معي الآن . تقلبت في الفراش على جانبي الأيمن .... فطالعتني زهرية جدتي العتيقة ... كم هي أنيقة وجميلة وقوية .... ولكنها في المكان الخطأ ..... فمكانها المثالي شهيدة على رأس شخص ما . ...

سهاد
هـ . خطاب
انعكست صورة وجهي على تلك النافذة نظرت لنفسي لأرى نظرة لم أعهدها من قبل و قد باتت أفكاري تتسارع و تتخبط , دقات قلبي بازدياد .. انه الوقت .. لقد حان دوري هم اخبروني بذلك علي التنفيذ الآن . ترجلت من المركبة , مشيت بهدوء واسترجعت شريط الذكريات علني لو تذكرته قبلا لما كنت هنا اترك جسدي... ...

قصص رعب ما قبل النوم (2) - هل أنا جميلة ؟
اياد العطار
بعض البيوت بمثابة جحيم مصغر ، الأب والأم يتشاجران باستمرار غير آبهين لمشاعر وأحاسيس أطفالهم .. يستغرقان في معارك لا أول لها ولا آخر من الصباح حتى المساء . بالنسبة للفتاة إينو فالمشهد يكاد يتشابه كل يوم .. الأب عصبي ويشتم .. الأم تبكي وتندب حظها .. لا طعام .. لا رعاية .. لا اهتمام ..... ...

حلم أم واقع
دينا محمد - مصر
بدأت القصة عندما كنت أرتب أغراضي ، فقد وجدت إحدى أرفف خزانة الملابس معوجا بعض الشيء فحاولت أصلاحه فوجدت أن الذي كان يعيقه كان مذكرات أحدهم ، لابد وأنه كان قد يسكن قبلي هنا ، فقررت الاحتفاظ بها لحين يسأل أحدهم عليها ، لكن فجأة سقطت من يدي تلك المذكرات وفتحت أمامي إحدى صفحاتها... ...

كابوس
محمود داود
فعندما تخْلد للنوم، فإن العقل الباطن، واللّاوعي يبدءان عملهما: العقل الباطن يكتب السيناريو، والّلاوعي يقوم بتمثيله . حقاً إنه ماهر؛ حيث يمكنه تجسيد أي شئ، وأيْ شخص، وفي أي مكان، وزمان، حتي أنه يمكنه تجسيد شخصيتك ! إنّه ماهر لدرجة تجعلك تتوهم، أنك في الواقع، وأنّ كل ما يحدث... ...

7 دقائق
عبد الرحمن خليل - مصر
يسمع تلك الأصوات العالية تقول له تقدم حان دورك الآن , تقدم , لا يستطيع أن يري شيئا فعينيه معصوبة , لا يستطيع المقاومة فيديه مكبله , كل ما يستطيع فعله هو مجاراة تلك الأيدي التي تدفع به إلى الأمام و هو يعلم جيدا ماذا ينتظره , ينتظره هلاكه , فلقد حان دوره في تسديد دينه ... ...

قصص رعب ما قبل النوم (1) – الصورة الملعونة
اياد العطار
هناك أطفال يتميزون بغرابة الأطوار ، وهذا ينطبق تماما على سوزان وشقيقها جون اللذان كانا يعيشان مع أمهما الأرملة في منزل متواضع في ضواحي إحدى المدن الأمريكية . كانت والدتهما السيدة باكلي امرأة معروفة بطيبتها ودماثة أخلاقها ، ولهذا كانت محبوبة من قبل الجميع ، لكن ذلك للأسف لم... ...

رعب على السنة أحبائي
هند
تأتي خالتي كل صيف لمنزلنا بحكم عيشها في مدينة بعيدة عنا , فهي تزورنا مرة في السنة , وهذا العام قررت اصطحاب الرعب معها , فبينما نحن ساهرون نتحدث و نضحك إذ انقطع التيار الكهربائي وقطع معه المرح الذي كنا فيه وساد الصمت الموقف للحظات حتى عزلته الشموع التي أشعلتها أمي .. نام إخوتي... ...

السابق    1 ... 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17     التالي