الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أمي

بقلم : رؤى - مصر
للتواصل : [email protected]

الأم هي أجمل الأشياء في الحياة ...

الأم هي من أجمل الأشياء في الحياة ، هي الحنان ..الطيبة..الحب ..العطاء
أنا بنت عادية جداً ، و حياتي بسيطة جداً لكنها كئيبة وصعبة جداً جداً .
مثلا كانت أمي تضربني و توبخني و لكن أيضاً كانت تحبني و لا تحرمني من أي شيء .. كانت تريدني أن أكون رقيقة و أتكلم لهجة جميلة تليق بالفتيات .. كانت تريدني أفضل بنت بين أقراني ، بالمختصر لم تكن هي الأم المثالية و لم أكن أنا البنت المثالية .


المهم أمي في يوم قررت السفر إلى دولة عمان للعمل لزيادة الدخل ، و لأننا مقبلين على جامعة أخي ، و كنا نريد مصاريف ضخمة ، و فعلاً ذهبت ...
كنت أبكي لدرجة أن عيناي انتفخت ، و هى أيضاً ..
كان الحزن يعم المنزل كله ، و خاصه أن لي أخ أصغر مني و هي تحبه كثيراً .

تخيلوا بنت في الرابعة عشر من عمرها تخدم أربعة أشخاص !! و رغم أنني أحاول أن أتاقلم مع الوضع إلى أن أبي يزيد الطين بلة فهو دائماً حزين ، و مرت الأيام و الشهور و عادت أمي ، و ذهبت .. و حصل نفس الشيء ، نفس الدموع نفس الحزن و لكن تغيرت أشياء كثيرة مثلاً للأحسن ، و لكن أصبح أبي شديد العصبية ، و يضربني .. و أصبحت أنا أيضاً أتطاول معه في الحديث !!

و أمي هنا حالياً لكنها سترحل يوم السادس عشر من الشهر الثامن و أنا الآن أبكي ، و أتوسل إليها ، و لكن ليس هناك فائدة ، و البارحة عرضت عليها أن تجلب لي خادمة ، أو أن تتبنى لي أخت من نفس عمري ، أو تجعلني أذهب عن بيت جدي ( أبيها) ، و لكنها لا تقبل .. ماذا أفعل ؟؟
أرجوكم .. إنصحوني ، و يمكنكم التواصل معي على الفيس بوك من خلال بريدي .


تاريخ النشر : 2016-08-12

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار

التعليق مغلق لهذا الموضوع.