الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الأحداث المرعبة

بقلم : متمردة - الحجاز

فتحت عيني اذا بي أري رجل طويل ضخم يلبس ملابس سوداء

تبدأ الأحداث الغريبة عندما إنتقلنا لمنزلنا القديم الذي كان مهجور قرابة 12 سنة، و بسبب نقل عمل و الدي انتقلنالهذا المنزل للسكن فيه،

في البداية لم يكن يوجد أحداث سوى غلق أبواب الغرف من تلقاء نفسها، و كانت أمي تقول انه بسبب الهواء،
اول حدث عندما كنت أجلس في غرفه المعيشة ، و كان بجانبي الشباك و كان مفتوح بسبب الحر، و كان الوقت في التاسعة او الثامنة مساءً، فكنت مشغولة أفكر و لم أشعر اني أصبحت و حدي بالغرفه إلا صوت من الشباك قطع حبل أفكاري، كان كانه شخص يقول بووو.. لم أهتم و لم اخف لكني متأكدة ان لا احد  من خارج المنزل يستطيع ان  يصل للشباك بسبب ارتفاعه، لكني وقتها كنت لا أخاف

الحدث الثاني بعد شهر و نصف من إقامتنا، كنا سهرانين و كانت ليلة عرفة وكنا نتسحر، فبعد ما انتهينا من سحورنا حملت الأطباق لأذهب بها إلى المطبخ، و انا بالممر لأذهب للمطبخ فإذا بظل اسود يمر بسرعة من عندي، مع العلم أننا أصبحنا نسمع في آخر الليل أصوات طقطقه في المطبخ و كأن أحدا هناك! 

تحدث أحداث كثيرة معي، و في غرفتي بالذات، و كم أردت أن احكيها، بالذات في الآونة الأخيرة لكثرتها و لغرابتها، فهي اغرب من أن تقال، و منها أنني في احد الأيام كنت نائمة و عندما فتحت عيني إذا بي أرى رجل طويل ضخم يلبس ملابس سوداء و يغطي رأسه بالسواد كلبس الكهنة في الأفلام، ثم كان معه رجل قزم يشبه الغول في فيلم هاري بوتر،و في مثل قصره ،و مد يده ليلمس قدمي لكنه لم يستطع، قال لقد قرأت، و تذكرت اني قرأت جزء في الصباح من سورة البقرة.. كل هذا و جسدي شبه مشلول، و عندما انتبهوا اني رأيتهم فصلوا نور الأبجورة، و كأني أصبت بمخدر و ذهبت لغيبوبة، و حلمت بحلم غريب، و عندما فتحت عيني و جدت الغرفة تغرق في الظلام، و أناكنت لاانام إلا و الأبجورةمضاءة، و وجدتها معطلة وكأن شخص قام بسحب سلك الكهرباء من مكانه!

 إذا سمحت الفرصة سأروي العديد من الأحداث التي حصلت متسلسلة، هذا إذا أردتم و لكم حرية التصديق.


تاريخ النشر : 2016-11-12

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر