الغرفة
الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الغرفة

بقلم : همس - السعودية

منذ ذلك الوقت وحتى اليوم وأنا أحلم بتلك الغرفة

السلام عليكم.

بإختصار عندما كنت صغيرة كنت اذهب مع إبنة خالتي إلي غرفة قديمة في بيتنا وكنا نبقى فيها، وفي بعض الأوقات أبقى فيها لوحدي..
وفي يوم دخلت الغرفة واغلقت الباب وإذا بي أنام، لا أعلم كم نمت وماذا حدث وانا نائمة او كيف نمت في ذاك المكان المخيف المظلم، المهم استيقظت ولم اشعر بالوقت، جاءت أختى وقالت لماذا لم تاتى وتأكلي معنا، قالت أنني ضربت الباب ولم أفتح لها.

وعندها خفت، مضت ساعات وانا نائمة في تلك الغرفة، الغريب أني كيف نمت وانا كنت اتأرجح على أرجوحة قديمة من نوع الكرسي كانت موجودة في تلك الغرفة؟
استيقظت وانا جالسه على الأرجوحة وانظر للأرض وكأني نمت وعيناي مفتوحة.

المهم منذ ذلك الوقت وحتى اليوم وانا أحلم بتلك الغرفة، اشعر وكأني علقت في ذلك المكان..
تتكرر أحلامي عنها، 15 سنة تقريباً وأنا احلم بها.. بتلك الغرفة، يجب ان أدخلها او اكون موجودة فيها في كل حلم، لن يفهمني أحد، من العذاب ان تعلق في أحلامك بمكان واحد لسنين، يتكرر الأمر في كل مرة بشكل مختلف، والمهم هو ان أدخل تلك الغرفه في الحلم.


يوجد شيء فيها الله يعلم ماهو، وغير هذا تلك الغرفة لم تعد موجودة عند تجديد بيتنا هدمت وسويت بالأرض.

وأيضاً حدث لي موقف غريب، في يوم كنت استعد للنوم شعرت بشيء يتحرك في قفصي الصدري، شعرت وكأن عظامي تتكسر، قلت ربما هو الموت وان روحي تريد الخروج وفجأة توقف الأمر.

واشعر بين فترة وأخرى بشيء يتحرك تحت جلدي في ظهري، وفي إحدى المرات وضعت يدي على المكان وقرأت سورة الفاتحة فتوقفت الحركة.

وهناك أمور كثيرة تحدث لي واستغرب منها قد اكتبها هنا مرة ثانية إن شاء الله.

تاريخ النشر : 2018-05-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : البراء
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر