لقد تعبت من التفكير..ماذا افعل؟؟
الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لقد تعبت من التفكير..ماذا افعل؟؟

بقلم : حلى - لبنان

رغم كل هذا أحبه و أشتاق له

أنا فتاة أبلغ من العمر ٢٠ سنة اعيش مع أبي وأمي وإخوتي، بدأت مشكلتي عندما أحببت ابن جيراني، هو لم يقل لي انه يحبني لكنه يتكلم معي كل يوم وأصبحنا أصدقاء كثيراً وانا تعلقت به كثيراً وأحببته كثيراً لكنه لم يعترف لي أبداً.


وذات يوم قلت له اريد ان أجرب النرجيلة معه رغم ان عائلتي لا تسمح لي ابداً بالتدخين، وقلت له اريد ان أجربها لكن بالسر دون ان يعلم أحد..
وذهبت معه إلى بيته وكنا لوحدنا وبدء بالتقرب مني وقبلني وبدء يتلمسني بطريقة غريبة، قلت له ان يتوقف وذهبت إلى بيتي ومن وقتها وهو يتحدث معي بطريقة غريبة، لا أفهم ما يريد. ولا يتكلم معي إلا في مواضيع جنسية ويقول لي جسدك جميل وهو يحب جسدي ويطلب مني ان أصوره له .

تشاجرت معه كثيراً لكنه لا يفهم، وقلت له لا تكلمني أبداً ومر شهرين ولم يكلمني أبداً ورغم كل هذا أحبه واشتاق له، ماذا أفعل ساعدوني.

تاريخ النشر : 2018-06-13

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : البراء
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر