الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الشبيه

بقلم : محمد الحسيني

كيف كنت بالمدينة کما تقول وأنا رأيتك هنا حقيقة ؟

 السلام عليكم ، هذه القصة حدثت معي بالواقع ، أنا أسكن في قرية تبعد عن المدينة 30 کلم تقريباً وبيتي يقع بالقرب من مسجد القرية ، المسجد له بابان من الشمال ومن الغرب والمصلي الذي يأتي من التجاه الشمالي يری القادمون من المغرب وبالعكس

 في أحد الأيام ذهبت إلی المدينة و صليت الظهر في أحد مساجدها و رجعت عصر ذلك اليوم ، و في صلاة المغرب واذا بأحد الأشخاص من أهالي القرية يسلم  و ينظر إلي بنظرة غريبة ، قلت : ما بك ؟ قال : أين صليت الظهر اليوم ؟ ، قلت : في المسجد الفلاني في المدينة

فرأيت الاستغراب في وجهه ، قلت له ما الحكاية ؟  قال : اليوم عند الأذان توجهت إلى المسجد و رأيتك قادم إلی المسجد من الباب الغربي وتلبس ملابس بيضاء وأنت دخلت المسجد و كنت أريد أن أكلمك ، فنظرت في المسجد بحثاً عنك فلم أجدك ، و سألت عنك و قالوا : لم نره اليوم ، فقال : كيف كنت بالمدينة کما تقول وأنا رأيتك هنا حقيقة ؟ فقلت : لعلها تخيلات ، ثم أقسم أنه راني حقيقةً ، فكيف حصل هذا ؟ علمها عند ربي.

تاريخ النشر : 2018-06-17

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر