كيف أتعامل معها؟
الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

كيف أتعامل معها؟

بقلم : مخلوقة - السعودية

تنكر الأعمال التي أفعلها من أجلها و تتهمني بأنني لا أفعل لها شيئاً

السلام عليكم ..

كيف أتعامل مع الشخص المؤذي؟ أنا أعيش عند أختٍ مؤذية ، تنكر الأعمال التي أفعلها من أجلها و تتهمني بأنني لا أفعل لها شيئاً .. و مع ذلك حين أرد عليها و أجادلها ، لا أحد يقف معي؟ و قد يقول البعض بأنني أنا الظالمة .. و هي المظلومة و هي الصادقة و أنا الكاذبة ..

و  حين أصمت و لا أرد تؤكل حقوقي و أكذب و لا يصدقني أحد ، لا أحد يقف معي أصلاً فكلمة "أخت كبيرة" تجعل الجميع يقف معها .. فلذلك أنا مكروهة في المنزل تحت مسمى "أنتي الظالمة و الوقحة" ، حاولت بذل مجهودٍ شديد لتحسين ذلك .. لكن لا فائدة و أي عملٍ أفعله يُقَابَل بالإنكار ، و أيضاً أعمالي تقابل بالتحقير و أبي يكرهني .. و يسميني جنية و يلعنني! و كل هذا لأنه يصدق أختي! ، و يريد أن يرهقني بالأعمال و أنا أرفض! .. و يقول بأنني أتهرب من الأعمال ، لأنه أحياناً حين يناديني أكون مشغولةً في عملٍ آخر مهم .. فماذا افعل؟ ..

كيف تتعامل مع الشخص المؤذي؟ هل تسكت عن حقك أم لا؟ هل تجادله؟ خصوصاً إن كان الشخص ينطبق عليه المثل القائل "شره لي و خيره للناس" ..

و مع حالتي ما الذي ينفع؟ أأصمت أم أدافع؟ مع أنني إذا دافعت قد أُتَّهَم بالغباء و الكذب! ..

تاريخ النشر : 2018-08-09

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر