الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

مركز الطوارئ 911 والمكالمة الغامضة

بقلم : ف.الحربي - السعودية

مكالمة أسفرت عن قصة غريبة و غامضة !


فجأة ، وفي ذروة هدوء الليل، واسترخاء النفوس، وسكون الظلام، صوت تحطم زجاج قوي ويتبعه صوت حاد لتناثر قطع الزجاج على الأرض. صوت مفاجئ حطم السكون وحول السكينة إلى رعب. لثواني، وعندما اختفى هذا الصوت، خيم الصمت من جديد، ولم يبقى إلا صوت نبضات قلب متسارعة . وعيون خائفة، تنظر بإتجاه مصدر ذلك الصوت، عيون خائفة تنظر باتجاه حمام المنزل المغلق .

لقد كانت وحيدة .

صوت تحطم زجاج يشق سكون الليل !


**

صوت مأمور الاتصال:
_ (هنا 911 , ماهي مشكلتك بالضبط؟)
_ (أظن أن أحدهم اقتحم علي المنزل!) كان هذا صوت امرأة خائفة على الطرف الآخر من الهاتف.

**

في مركز استقبال مكالمات الطوارئ (911) :

على الرغم من أن مركز استقبال مكالمات الطوارئ، وهو ما يطلق عليه اختصاراً 911 يتلقى يومياً بلاغات عن جرائم سرقة ، وسطو مسلح، وجرائم قتل، وحوادث شنيعة، تقشعر لها الأبدان، وكل ما يخطر على بالك من حوادث غريبة، إلا أن إحدى المكالمات التي تلقاها مأمور الاتصال حديث التعيين بالمركز في شهر مايو من هذا العام 2018 م كانت مختلفة ، وعجيبة، أو أقل ما يمكن أن يقال عنها أنها حادثة مُحيرة و تحتاج إلى تفسير.

تلقى موظف مركز الطوارئ اتصالاً هاتفياً من امرأة

تبدأ الحكاية عندما استقبل مركز الطوارئ مكالمة من إمرأة تدّعي أن هناك من اقتحم المنزل عليها ، وبعد أن قام المأمور بأخذ عنوان منزلها سألها:
_ ( حسناً، تقولين أن أحدهم اقتحم عليك المنزل؟ )
_ ( نعم ، سمعت تحطم الزجاج في الدور الأسفل.
أظن أنه حطم نافذةض الحمام ودخل من خلالها.)

_ (حسناً، هل تعيشين لوحدك في المنزل؟)
_ (نعم.)
_ (أين أنتِ الآن هل مازلتِ في المنزل؟)
_ (نعم، انا في غرفة النوم.)
_ (هل أنت في أمان هناك ؟)
_ (أعتقد ذلك، أنا في الطابق العلوي، وقد أغلقت باب الغرفة بالمفتاح. ولم أسمع أي شيء أخر بخلاف ذلك الصوت.)

" إنها في غرفتها واغلقت الباب عليها " صوت المأمور ينقل كلام السيدة .

_ (حسناً، ما هو اسمك يا سيدتي؟)
_ (كاثي ......)
_ ( إذاً، كاثي لقد كنت في الطابق العلوي عندما سمعت صوت التحطم في الطابق الاسفل، وأنت الآن في الطابق العلوي؟)
_ (أنا في الطابق العلوي الآن، أحدهم اقتحم علي المنزل.)
_ (حسناً، إبقي معي على الخط لدقائق فقط .
لا تغلقي الخط لو سمحت ، ابقي معي على اتصال)
_ (حسناً، حسناً) بصوت خائف ترد.

صمت

"صوت مأمور الاتصال، ينقل الحالة لموظفين أخرين"

صمت

_ (حسناً، كاثي الشرطة في طريقها إليك الآن )
_ (شكراً لك)

صمت.

_ (كاثي هل تملكين حيوانات أليفة في المنزل؟)
_ (لدي قطة ، ولا أدري أين هي الآن!)
_ (اطمئني يا كاثي، لا تقلقي بشأن القطة الآن.. أريد منك فقط أن تبقي في مكانك في الغرفة ، ابقي في مكانك هادئة بقدر المستطاع ، لا تتحدثين مع أحد سواي ، هل هذا واضح ؟)
_ (حسناً ، حسناً ) كاثي ترد بصوت خائف.
_ (هذا جيد، أنت تبلين بلاءً حسناً.)

صمت طويل.

_ (إذاً، لقد اخبرتني أن لديك قطة واحدة، ألا يوجد لديك كلاب في المنزل ؟
نريد أن نتأكد حتى لا تؤذي رجال الشرطة عند دخولهم إلى المنزل؟)
_ (لا يوجد، لا يوجد كلاب فقط قطتي في المنزل.)
_ (متى سمعت صوت تحطم الزجاج في الحمام؟)
_ (أعتقد، ربما قبل خمس دقائق.)

" يبدو أنها حالة اقتحام، و مازال الدخيل في المنزل،
و هي تقول أن هذا حدث قبل خمس دقائق " كان هذا صوت المأمور وهو ينقل كلامها.

_ (نعم، نعم) كاثي ترد بصوت ازدادت فيه نبرة الخوف.

_ (أريد منك أن تبقي هادئة ، المساعدة قادمة في الطريق.)
_ (كم يستغرق من الوقت وصولهم إلى هنا؟)
_ (إنهم في الطريق، مجرد بضع دقائق أخرى.)
_ (حسناً.)
_ (عندما سمعت تحطم الزجاج، هل كنت في المنزل، في غرفة النوم؟)
_ (لا ، كنت في الأسفل وقد هربتُ للطابق الأعلى عند سماع الصوت.)
_ (استمري في ما أنت فيه وإبقي هادئة حتى وصول المساعدة
إنها مجرد دقائق أخرى.
حاولي أن تبقى هادئة من أجلي ، ولاتُحدثي أي صوت، هل هذا واضح؟)
_ (حسناً حسناً أنا أفعل ذلك.)

صمت.

_ (حسناً، كاثي، هل باب المنزل الرئيسي مغلق؟)
_ (امم اممم أظن ذلك، نعم أعتقد ذلك.)
_ (جيد، هذا جيد، لا تقلقي بهذا الخصوص ابقي هادئة كاثي)
_ (أنا أحاول، أنا أحاول).

صمت.

_ (هل وصلوا الآن؟) ، كاثي تسأل.
_ (تقريباً، دقائق قليلة، وسوف يكونوا في منزلك.)
_ (أنا لا أسمع أصوات في المنزل كل شيء هادئ في الطابق الأسفل.) قالتها بصوت هادئ.
_ (مطلوب منك أن تبقي هادئة فقط.)
_ (أنا أحاول أن أفعل ذلك.)

صمت.

ربما كان علي أن ألقي نظرة على باب الحمام

_ (ربما، ربما كان علي التأكد، ربما أنني قمت بإخافة نفسي بدون سبب واضح.) قالتها كاثي بصوت متردد.
_ ( لا، كاثي ابقي هادئة في غرفتك ولا تخرجي منها أبداً.)
_ (ربما لم يحدث شيء يستحق القلق ، ربما أحتاج أن اُلقي نظرة على باب الحمام ، هل مازال مغلق.)
_ (لا تفعلي، من فضلك ابقي في غرفتك.
عندما يحضر رجال الشرطة سيعرفون كيف يتعاملون مع هذا الوضع.)

_ (أظن أنه يجب علي .....)
_ (ابقي في مكانك، رجال الشرطة قادمون.) قالها المأمور بصوت حازم.

صمت.

_ (كاثي !!) صوت مأمور الاتصال يناديها.

صمت طويل

_ (نعم) ترد كاثي أخيراً.
_ (باب الحمام ، أنا أرى باب الحمام مازال مغلق) قالت هذا بصوت خافت.
_ (كاثي ارجعي إلى غرفتك أرجوك، وأغلقي الباب عليك،
سوف اُخبر رجال الشرطة بكل ذلك ، لا تقلقي بهذا الخصوص .)

صمت.

_ (إن ضوء الحمام مغلق ، لا أسمع أي صوت بالداخل، ربما سقط شيء هناك ، وهذا لا يدعو للقلق.)
_ (أرجوك كاثي ارجعي إلى غرفتك ، الشرطة سوف يتعاملون مع الوضع بشكل مناسب.)
_ (حسناً.)

صمت.

_ (كاثي هل عدت إلى غرفتك الآن ؟)

صمت.

_ (ربما علي التأكد من أن مالفن لم يسقط شيء داخل الحمام!)
_ (لا تفعلي يا كاثي، لكن مهلاً !! من هو مالفن؟)
_ (إنها قطتي.) تقول هذا كاثي.
_ (لا تقلقي بشأن القطة، اقصد بشأن مالفن،
أرجوك ارجعي للطابق العلوي)
_ (مالفن، مالفن، أين أنت يا قطتي) كاثي تنادي قطتها بصوت خافت كالفحيح.
_ ( لا، إنها لا تستمع إلى كلامي، يجب عليك أن تختبئي ولاتحدثي أي صوت، المساعدة في طريقها إليك.) قالها المأمور.
_ (يا الهي، لا أستطيع أن أجده في أي مكان
قد يكون القط أسقط شيء في الحمام وقام بإيذاء نفسه.)
_ (كاثي ، هل أنت قريبة من الحمام !! لا تذهبي إلى هناك ، أنا متأكد أن مالفن بخير .
سلامتك الشخصية مسؤوليتي الآن.)

صمت

_ (كاثي !! أنا لا استطيع أن أفهم، كاثي ، هل مازلت معي على الخط؟ )

صوت حركة وطقطقة خفيف.

صوت صرخة عالية !!
_ (يا إلهي يا إلهي.) كاثي تصرخ.
_ (كاثي كاااثي، الشرطة بالجوار الآن، أرجوكِ انتظري حتى يصلون إليك )
_ (إنها المرآة ، لقد كانت المرآة !! ) بصوت عالي قالتها.
_ ( حسناً عفواً، ماذا !! أنا آسف ، لكن هل قلتِ المرآة ! )
_ ( نعم إنها مرآة الحمام هي التي انكسرت ، لقد قمت بفتح الباب وجرحت قدمي بسبب الزجاج على الأرض
لكن النافذة سليمة !!
لا أعتقد أن أحد اقتحم المنزل من خلالها !! )

إنها مرآة الحمام هي التي انكسرت و قد جرحت قدمي بالزجاج المتناثر على الأرض

_ (حسناً كاثي هذا يكفي.)
_ (يا إلهي يا إلهي.) كاثي بصوت كالبكاء.

صوت تنفس كاثي ثقيل ويخالطه خوف شديد.

_ (كاثي ، كااااثي.) صوت المأمور ينادي.

صوت التنفس الثقيل مستمر مع خوف شديد.

_ (استمري في الحديث معي، ماذا يحدث عندك ؟)

صوت تنفس ثقيل

_ (هناك، هناك، رجل هناك رجل في حوض الاستحمام !! )
_ (ماذا يفعل، هل تشاهدينه الآن !!)
_ (أظنه نائم وهناك دماء، وجسده عاري تماماً، يا إلهي.)
_ (لحظة، هل تقولين أنه ينزف دماً ؟)
_ (نعم ينزف مع اُذنيه.)
_ (إن الإسعاف قادم مع الشرطة.)
_ (ولكن لحظة انتظر لحظة، جووون !! هل هذا جون !) تصيح كاثي.
_ (هل تعرفين من هو ؟ هل تعرفت إليه، من هو جون؟)

صوت كاثي تتلو دعاء لله بصوت خافت

_ (كاثي، كاااثي )

صوت الدعاء مستمر.

_ (استمري بالحديث أرجوك، أخبريني من هو جون؟)
_ (إنه زوجي !! )

صمت.

_ (لحظة، هل قلت إنه زوجك؟
لكنك أخبرتيني أنك تعيشين لوحدك بالمنزل!!)

_ (هذا صحيح !!
لقد مات في عام 2001م !!)

صمت طويل.

_ (حسناً ، حسناً ، كاثي اُريد منك العودة إلى غرفتك حالاً.)
_ (لكن لا هو لا يا إل... ياإلهي إنه ليس هو ، هو لا...)
_ (كاثي ، ماذا ؟ ) قالها المأمور وكله حيرة.
_ (ليس هو، إنه ليس هو !!) ( ولكنه يملك نفس الوشم !! ) قالتها كاثي بحيرة.
_ ( أنا لم أعد أفهم، حقيقة لم أعد أفهم شيء ما الذي يحدث) قالها المأمور بحيرة.
_ ( إنه يبدو أصغر بالعمر، أصغر بكثير !! يبدو كما كان عندما التقيته أول مره في حياتي ، يا إلهي) قالتها كاثي.
_ ( حسناً، كاثي رجال الشرطة أخطرونا انهم قد وصلوا للمنزل، هل تسمعين صوتهم ؟
رجال الشرطة عند الباب، هل تسمحين لهم بالدخول).
_ ( أوووه )
_ ( كاثي ، كااااثي).
_ ( لا ، لا ، لا ).
_ ( كاثي ، هل مازلت معي؟ هل هذه الأصوات عندك لرجال الشرطة؟ لابد أنهم هنا)

صوت أقدام ثقيلة تتحرك و زجاج يتهشم تحتها ببطء.
صوت رجل يقول : ( سيدتي، هل تسمحين بمساعدتك على الوقوف) ( ما الذي يحدث هنا؟).
_ ( سيدي، سيدي هل تسمعني؟ ) صوت المأمور ينادي.
_ صوت رجل : ( سيدتي، كم من الوقت وهو ملقى في هذا الحوض!! )
_ (أنا لا أعرف) صوت كاثي.
_ صوت رجل : (نعم إنها إصابة في الأذن) (نبض ضعيف) (10-23) (حسناً، حسناً، شكراً) .

" تم إنهاء المكالمة "

**

* رأي كاتب الموضوع :

مكالمة فيها أحداث غريبة ، زوجة تقول إنها وجدت زوجها المتوفي ، وكان شكلة يبدو أصغر بالعمر ! يا ترى هل كانت الزوجة واهمة ؟ ولكن هل من الممكن أن تخطئ الزوجة في معرفة زوجها !!
يقول الشخص الذي نقل هذا التسجيل أن هناك 11 شاهد موثوق على هذه الحادثة ، منهم رجال شرطة ، وأن الشرطة الفيدرالية FBI استلمت القضية كاملة ومنعت الشرطة المحلية من استكمال التحقيقات.
هناك من يقول أن هذا دليل على إمكانية السفر عبر الزمن ! وهناك من هو غير مقتنع بالقصة كاملة ويقول إنها ملفقة.
في الواقع أنا لا يهمني إن كانت القصة حقيقية أم غير ذلك ، أتمنى فقط أنني قدمت لكم قصة بطريقة مسلية ، وأرجو أن تكون مرعبة .
و بالنسبة لرأيي فيها سوف أكتبه معكم في خانة التعليقات.


المصادر :

Express_Time-travel-proof-widow-reports-break-in-to-police-and-makes-shocking-discovery-Apex-TV

Youtube.com/watch?v=0s8HO2rKE74

تاريخ النشر : 2018-09-11

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر