الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

شبح الأطفال

بقلم : مادارا - الأردن
للتواصل : [email protected]

لا أريد أن يأتي كائن حي مني على هذه الدنيا بمشاكلها بمسؤولياتها

 

مرحباً مجتمع كابوس ، أنا شاب عمري ٢٩ سنة ، لا أعلم كيف أصف مشكلتي ، أنها قصة أو مشكلة أو حالة غير طبيعية ، أنا أنسان عادي مثل الكل أعمل و حالتي المادية ميسورة واجتماعي ، الأن أحلم أن أتزوج و استقر مثل ما قلت لكم مثل الكل ، لكن المعضلة أن طلبي أو الصفة في شريكة حياتي التي هي شرط أساسي بالنسبة لي أن تكون عقيمة و لا تنجب أبداً.

نعم ، أنا لا أريد أن أكون أب ، لا أريد أن يأتي كائن حي مني على هذه الدنيا بمشاكلها بمسؤولياتها - أعتقد لا أني سوف أتحمل هكذا مسؤولية - ليس لأنني أكره الأطفال ، بالعكس فأنا متعايش بشكل طبيعي و أحن عليهم جداً و أشفق عليهم و فكرة تناسخ الحياة والأنجاب والتكاثر فكرة لا أتقبلها نهائياً.

طبعاً كثير من الناس و صفوني بمريض نفسي ، و أنا ليس مهتم أن يصفوني بذلك أو شيطان يسكن دماغي ، فأنا لا اؤمن بهذه الأشياء أطلاقاً ، أو قلة دين و بعدك عن الله  ، صحيح بعيد عن الدين لكن تفكيري هذا من وقت ما كنت متدين.
الموضوع مأخوذ عن قناعة مطلقة من قريب ١٢ سنة قناعتي لم تتغير بل على العكس إنها تزيد ، لم أرى شيئاً يغير تفكيري أو يغير قناعتي أو ما الهدف من الأنجاب أو مقارنة تظهر إيجابياته أكبر أم سلبياته ، أرجو المشورة و مشكورين سلفاً ، أسف للإطالة لكن أحاول أن أوصل الصورة بشكل واضح.

تاريخ النشر : 2018-09-12

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر