الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

معاناة طويلة لم تنتهي

بقلم : بنت الظلام - غرفتي

اصبحت حقا احس ان احد يراقبني

السلام عليكم رواد موقع كابوس، لا اجيد المقدمات لذا سأدخل في صلب الموضوع.

كنت تلك الطفلة التي تمرح وتسعد من اي شئ حتى وان كان بسيطاً، كبرت وانا
علي ذلك. لم اكن احب ابداً ان اكون لوحدي فقد كنت ارى السعادة في ان اكون مع الجميع .

وفي يوم تغير فيه مجرى حياتي غيرنا منزلنا. كان المنزل الجديد جميل وواسع ورائع لكنه لم يبقي كذلك ، ها أنا انام اول ليلة به واستيقظ بلا سبب في الساعة الثانية ليلاً، واستمر الوضع علي ذلك لأسابيع حتي عانيت من الأرق مبكراً.
في اثناء استيقاظي كل ليلة اسمع دق طبول وغناء في الصالة ولا احد مستيقظ غيري، خفت اول مره بعد ذالك تعودت.

حتي اصبحت اسمع اصواتاً تناديني بإسمي بأصوات اعرفها (احد من اهلي )
واصوات لا اعرفها، والعجيب انه يكون بإسمي فقط، اي الصوت لا ينادي احد من اخوتي. والاغرب من ذلك ان في بعض الاحيان يسمع اخوتي واخي النداء.

اصبحت اري اطياف وظلال في غرفتي. 
ويبرد الجو كثيراً جداً فأشعر ببروده لم اشعر بها ، وبعد ذالك ومع تتالي الامور تدريجياً اشم رائحه عطره في الغرفة و حينما انام احس بأنفاس ساخنة تصطدم بوجهي واحياناً اشم رائحة شبه كبريتيه خفيفه. واشعر بأشخاص يدورون حولي.
اصبحت احب العزله بعدما كانت عدوتي.

انام فأحلم اني اسقط من مكان عالي. وحتي اني مره رأيت اني اقف علي مكان مرتفع واتي شخص يطير وكان طويل جداً وكان يرتدي اللون الاسود ولم اري ملامحه ولا وجهه حتي كل ما اذكره انه انزلني علي الارض من المكان العالي، وكان في الحلم اشخاص لا اعرفهم.
و أيضاً رأيت في حلم اخر ان رجل لا اعرفه غريب يلاحقني وكان معي ثلاث نساء لا اعرفهن يرتدين الاسود .

تتالت الايام واصبحت حقا احس ان احد يراقبني ويتبعني لكني لا اراه. جائت ليلة وكنت متعبة جداً فارتميت علي سريري ليلاً من شدة التعب لم تمر لحظات حتي تخدر جسمي ولم استطع تحريك جسمي او حتي الصراخ فقط كان بأمكاني فتح عيني. رأيت يدي تحمل وترفع وكأن احد رفعهما وتوضع بجانبي بلطف خفت كثيراً ولم تمر دقائق حتي زال التجمد واصبح باستطاعتي الحركة.
عانيت كثيراً من ذالك ولا اعرف ما هو سببه .

هناك الكثير والكثير من التجارب التي لم اذكرها .
وحينما اسمع القرآن لا يحدث شئ سوي اني ابكي فقط وكلما حاولت الصلاة اشعر وكأن صخرة أطبقت علي صدري ولا استطيع التنفس.
آسفه علي الاطالة لكن تعب خمس سنوات لا استطيع ان اختصره في سطرين .
واخيراً اتمني منكم ان تفيدوني في موضوعي.

ملاحظة
هناك شخص قريب مني يحسدني ويحسد عائلتي ويحقد علينا ويكره لنا الخير ولا سبب في ذلك الحقد والحسد.

تاريخ النشر : 2018-11-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : البراء
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر