الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

المأزق

بقلم : النفس المجهولة - المغرب


السلام عليكم .سأدخل في الموضوع مباشرة لا أستطيع الإنتظار أكتر
عندما كنت صغيرة كم كنت بريئة كباقي الصبيان كان هدفي الوحيد هو اللعب لم أكن أفهم ماذا يجري حولي ؟ طفولتي مرت في أجواء غير مناسبة ولا مرة أحسست بحنان أبي كبرت في صراخ وضجيح أبي السكير ، لا شيء كان أجمل في أسرتي وما إن وجدت نفسي قد دخلت في قوقعة لن أستطيع الخروج منها .مارست العادة السرية في سن مبكر وأنا لا أعلم كيف ولماذا؟ في كل مرة كنت أرى أبي يتخاصم ويشتم فينا كنت امارس فيها كنت أظن أن ما أفعله هو الوسيلة الوحيدة وملجئي الوحيد لتجنب المشاكل والهروب من الصداع ..


لكن عندما بدأت أنضج شيئا فشيئا وجدت نفسي حقا في مأزق بعدما اكتشفت أن ما أفعله حرام وعندما قرأت عن العادة السرية إنصدمت وفهمت كل شيء لكن الأوان قد فات لاني أصبحت مدمنة . أرجوكوم ساعدوني ماذا أفعل ؟؟ انا أحترق وأموت ببطئ انا أحس بالذنب عمري الان 18 سنة وأريد أن أتوب أريد أن اخرج من هذا المأزق المظلم كم من مرة قلت أن هذه المرة الأخيرة وكم من مرة أعطيت وعدا لله بإني سأتوب وطلبت من الله كي يهديني ويغفر لي ما إرتكبته من معصية لكني في الأخير رجعت لنفس الدوامة فكيف سيكون الله راضيا عني وأنا فعلت أمرا يغضبه وكيف سأنظر إلى المرأة
وأقول أنا قوية لن أسامح نفسي ابدا أنا إنسانة ضعيفة لا تستطيع التحكم في شهواتها
لقد مللت أريد أن أتوب هذه المرة وأتحدى الشيطان ونفسي هذا هو هدفي الوحيد أنا حقا أريد أن أرتاح .

تاريخ النشر : 2018-12-06

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر